googlef069316e1007888f.html مذكرات عاطل | جورنالجي

تعديل

Featured Video

jornaljy.blogspot.com/p/privacy-policy.html">Privacy Policy

الثلاثاء، 14 مايو، 2013

مذكرات عاطل


 مذكرات عاطل عن العمل 

اذا اردت ان تسال احد علي عنوان او مكان لا تعرفة فلا تسال الا عاطل فلن تجد اقدر منه علي افادتك بحكم رحلاته اليومية في جميع انحاء الجمهورية 

 اول تلك الرحلات كانت بصحبة صديقة المقرب الذي هو ايضا عاطل عن العمل فمن الصعب ان يصاحب عاطل الا عاطل مثلة  بدات الرحلة باعلان عن طلب موظفين في جميع التخصصات  باحدي شركات الدعاية والاعلان براتب 1200 جنية اثار الاعلان حماس بداخلهم 1200 جنيه مبلغ ليس بسيء علي الاطلاق بالنسبة لشخص لا يملك اي مصدر للرزق .
 قرار الاثنين الذهاب الي هذه الشركه فالقريب العاجل فاتصل احدهم وحدد ميعاد للمقابلة  وفالميعاد المحدد ارتدي كلا منهما بدلة انيقة لا يرتديها عادة الا في مثل تلك المناسبات السعيدة وذهبوا مفعمين بالامل ظنا منهم بانهم وجدوا فرصة ثمينة وعندما وصلوا الي مقر الشركه وجدوا سكرتيرة حسناء بمجرد ان تراها تشعر بانها امراة لعوب اعطتهم اوراق لملاء البيانات الشخصية وطلبت منهم الانتظار قليلا ولحسن الحظ لم يكن هناك احد سواهم فربما لم يدق الحظ الا بابهم فقط هكذا ظنوا .

دخل العاطل الاول لاجراء المقابله  وخرج بعدها صامتا متجهما لا ينطق بشيء وكانه اصيب بطعنة في قلبة وتبعه العاطل الثاني ودخل فوجد مكتب متواضع يجلس علية شخص ملتحي يرتدي بدلة قديمة عفا عليها الزمن فالبداية رحب الرجل بالعاطل بطريقة جيدة وساله من انت فسرد له سيرته الذاتية واخبره بانه خريج احد الكليات القمة ولا يجد عمل في مجاله رغم اتساعة وتنوعة فاخذ الرجل يشرح مميزات العمل معه الا وهي 1000 جنية في اول شهر ترتفع الي 1300 في الشهر الثاني ثم  تزيد الي 1600 جنية فالشهر الثالث بالاضافة الي العمولة فرح العاطل وشعر بسعادة شديدة ولكن سعادته لما تنسه ان يسال ماذا سوف اعمل ؟؟؟؟

فقال الرجل عمل سهل وبسيط واخرج من جانبه حزام رديء الصنع وساله كام يساوي هذا فقال العاطل ليس اكثر من خمسة جنيهات فاخرج زجاجة برفان اخر وسال كم يبلغ سعر هذه وهي من النوع الشعبي فقال العاطل 10 جنيهات رد الرجل لا تتسرع فاجابتك وفكر قليللا ثم اخرج ميدالية بلاستيكية من جانبة وكانه ساحر او حاوي يخرج الالاعيب من جربة وقال كل هذا الحزام والزجاجة والميدالية بعشرة جنيهات فقط 

زادات حيرة  العاطل اكثر وكر السؤال  ماذا سوف اعمل فقال له الرجل سوف تاخد مجموعة متنوعه من هذه البضائع وتذهب الي البيوت والمقاهي وتعرضها وكلما بعت اكثر زادت عمولتك اكثر واكثر فنظر الية العاطل باندهاش وهو يشعر بالاهانه  وقال اهذه هي الوظيفة قال نعم فاذا بيد العاطل  ترتفع الي اعلي ويكاد يصدر اصوات لعينة من فمه ولكنه صمت وتركه وخرج 

وعندها عرف سر  صمت صديقة وتجهمه  ولكن الرحلة لم تكن سيئة فقد خرج منها العاطلان بفائدة هامه جدا الا وهي  رقم السكرتيرة  وموعد لمقابلتها مقابلة شخصية جدا جدا جدا جدا

0 التعليقات:

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More